compteur de visite

Catégories

1 novembre 2012 4 01 /11 /novembre /2012 09:02
Psamoldier l'invocation comme le coran (audio)

Question :

 

Quel est le jugement sur le fait de psamoldier la dou'a comme le qur'an ?

 

Voici la réponse du Comité Permanent de la Fatwa à une question sur ce sujet :

 

[...] Et celui qui invoque ne doit pas faire ressembler son invocation au Coran en se conformant aux règles de tajwid et en psalmodiant.

 

Ceci n'est pas connu comme faisant partie de la guidée du Prophète (صلى الله عليه و سلم) ni de celle de ses compagnons, qu'Allah les agrée, [...] 

 

س1: لدينا إمام أكرمه الله تعالى بحفظ كتابه الكريم وجمال الصوت ولذلك يحرص كثير من الناس على الصلاة خلفه، ولكن لوحظ عليه في صلاة الوتر في قيام رمضان أمور أحببنا عرضها عليكم لمعرفة الحكم الشرعي فيها وهي: أنه يلحن الدعاء ويدعو بصوت يشبه صوته عند قراءة القرآن، وكذلك معظم دعائه مسجوع، ويطيل في الدعاء إطالة ملحوظة حيث يصل وقت الدعاء إلى نصف ساعة أو أكثر أو أقل بقليل، ولما خوطب في ذلك اعتذر بأنها ليال فضيلة ليالي العشر الأواخر من رمضان وبأن بعض المرضى ومن أصابتهم مصائب يطلبون منه الدعاء رجاء

القبول عند الله تعالى؟

ج1: المشروع للداعي اجتناب السجع في الدعاء وعدم التكلف فيه، وأن يكون حال دعائه خاشعًا متذللاً مظهرًا الحاجة والافتقار إلى الله سبحانه فهذا أدعى للإجابة وأقرب لسماع الدعاء، وعلى الداعي ألا يشبه الدعاء بالقرآن فيلتزم قواعد التجويد والتغني بالقرآن فإن ذلك لا يعرف من هدي النبي صلى الله عليه وسلم ولا من هدي أصحابه رضي الله عنهم، وعلى الداعي أيضًا ألا يطيل على المأمومين إطالة تشق بل عليه أن يخفف وأن يحرص على جوامع الدعاء ويترك ما عدا ذلك كما دلت عليه السنة.

وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم

(الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 76)

السؤال الأول من الفتوى رقم - 21263

1101

 

Cheikh Muhammad Nassiraddin Al Albani, qu'Allah lui fasse miséricorde, été interrogé sur le fait de réciter les hadiths et les invocations en tajwid.

 

Il a répondu :

 

Ceci est une manière de faire innovée.

 

On ne doit faire ressembler aucune parole à la parole d'Allah

 

Puis il lui a été demandé :

 

Même l'invocation du Qounout ?

 

Il a répondu :

 

Il n'y a pas de différence

 

 

سُئل أبي رَحِمَهُ اللهُ

هناك مَن يقرأ أحاديثَ رسولِ الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بالتجويد، وكذٰلك الأدعية -بالتجويد-، ففي كثيرٍ مِن الأحيان يَحْدُث شيءٌ مِنَ الخلْطِ على الناسِ.. على العامة

فقال : "يعني بين: قرآن أم حديث؟ لا؛ هٰذا أسلوب مُبْتَدَع، فكلامُ اللهِ لا يُشَبَّهُ به كلامٌ آخر إطلاقًا

حتى في الأدعية كدعاء القنوت؟   "لا فرق"

"سلسلة الهدىٰ والنور" (ش491 ، د 31:8

traduit par forum.daralhadith-sh.com

 

Comité permanent [des savants] de l'Ifta - اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

Cheikh Mouhammad Nacer-dine Al-Albany - الشيخ محمد ناصر الدين الألباني

Partager cet article

Publié par 3ilm char3i-La science legiferee - dans Invocation دعاء - Evocation ذكر الله