compteur de visite

Catégories

1 juillet 2016 5 01 /07 /juillet /2016 14:58
Biographie de Cheikh 'Ali Redâ Al-Madany - الشيخ علي رضا المدني

separador-2-

ترجمة موجزة للشيخ السلفي البحاثة علي رضا ـ حفظه الله ـ

 

كتبه /أبو عبد الملك السلفي

بسم الله الرحمن الرحيـــــــــــم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه

وبعد

فهذه ترجمة موجزة للشيخ السلفي البحاثة علي رضا ـ حفظه الله ـ حتى يعرف قدره من حاول الطعن والغمز من الأغمار المتعالمين والحقدة الشانئين، نسأل الله لنا وله التوفيق والسداد ولزوم السنة والثبات عليها ونصرتها

*من مواليد المدينة النبوية عام 1381هـ

* حصل على البكالريوس في الفيزياء بتقدير ممتاز من جامعة الملك عبد العزيز، ثم الماجستير في طرق التدريس من الجامعة نفسها

*يعمل مدرساً في وزارة المعارف بالمدينة النبوية

*كان شغفه منذ بدئه الطلب للعلم الشرعي بعلم الحديث عندما مَنَّ اللهُ عليه بلقيا العلامة المحدّث الألباني ـ رحمه الله ـ قبل 29 سنة

*حفظ القرآن الكريم وحصل على إجازة من الشيخ منير الصفاقسي وهو عن شيخ القراء بمصر عبد الفتاح القاضي عام 1399هـ

*من أوائل من طلب وأخذ عنه علم الحديث الشيخ العلامة محدّث اليمن مقبل الوادعي ـ رحمه الله ـ

*كان مواظباً على حضور دروس الشيخ الألباني عند كل مقدم له إلى المدينة النبوية

* ثم بدأ الاشتغال بتحقيق وتخريج أحاديث بعض الكتب، فكان أول بدايته تحقيق وتخريج أحاديث كتاب "أربعون بابا في الطب" للبعلي الحنبلي مشاركة مع الشيخ أحمد البزرة، ثم تلاه بتخريج "الثلاثيات" كذلك مشاركة مع الشيخ البزرة، ثم "صفة الجنة"لأبي نعيم وكلها قد طبعت ولله الحمد، ثم

*وكان الشيخ علي وفقه الله يقوم بإرسال هذه الكتب والبحوث للشيخ الألباني ـ رحمه الله ـ حتى تطمئن نفسه على مستواه في التحقيق العلمي الحديثي ـ مع تخوف الشيخ علي من أن يقوم العلامة الألباني بتوبيخه ولومه على أخطائه وأعماله

غير أنه كان ما لم يكن ويدر في الحسبان، فمنّ الله عليه بجواب من الشيخ العلامة محدث العصر أعظم من أي درجة علمية وذلك حينما قال له الشيخ

"أنت مثلنا يغلب عليك الصواب في تحقيقاتك، وكتاباتك شأنها شأن البارزين في هذا المجال، وأسأل الله أن ينفع بك الناس"

*وقد زكاه غير واحد من العلماء المشهورين

1) تقدم تزكية العلامة الألباني له

وكذلك قال الشيخ الألباني للشيخ علي :"ردودك جيدة خاصة على المليباري هذا"

وقال أيضاً ـ رحمه الله ـ عن حديث صححه الشيخ علي، وهو حديث:((ماأضر من استغفر وإن عاد...))وأن راويه هو الثقة لا الضعيف النكرة عنده، والمقبول عند ابن حجر ،وبعد مداولة طويلة من الكلام معه قال

"على كل حال الظاهر أنه يجب أن أعيد النظر في تضعيفه، ويعطيك الله العافية"

2) الشيخ الإمام عبد العزيز بن باز ـ رحمه الله ـ

فقد كانت له مكاتبات ومراسلات للشيخ ـ رحمه الله ـ حول بعض الأمور المخالفة للعقيدة مثل تدريس نظرية النشوء والارتقاء لدارون فقد بين أنها كفر وضلال ومع ذلك لاينتبه إلا من وفقه الله ، كما طلب من الشيخ تزكية للعمل في الجامعة الإسلامية فأعطاه التزكية بناءاً على تزكية الشيخ ربيع المدخلي حفظه الله

3)الشيخ العلامة الفقيه محمد بن صالح العثيمين ـ رحمه الله ـ

فله مدارسات ومكاتبات علمية كثيرة وقد نشر شيء منها على الشبكة ؛ في شبكتي :أنا السلفي، وسحاب

4)الشيخ المجاهد ناصر السنة ربيع المدخلي ـ حفظه الله ـ

وهذه تزكيته للشيخ علي رضا

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه

أما بعد : فإن الأخ الفاضل / علي رضا بن عبد الله بن علي رضا من خيرة من عرفت من حملة العلم الصحيح وأصحاب المنهج السلفي ، وله نشاط طيب في الذب عن عقيدة أهل السنة وعن السنة النبوية

فإلى من يهمه الأمر أوجه ندائي في تشجيعه ومناصرته في الذب عن الحق وأهله وتشجيعه على العمل في المكان المناسب

وفق الله الجميع لما يرضيه 0

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 0

كتبه / ربيع بن هادي المدخلي

عضو هيئة التدريس بالجامعة الإسلامية 0

التوقيع

في 6 / 1 / 1417 هجرية

5)الشيخ العلامة صالح الفوزان ـ حفظه الله ـ

فقد كان الشيخ الفوزان ـ حفظه الله ـ يحرص على متابعة مقالات الشيخ عليرضا والتي كانت تنشر في جريدة المدينة النبوية والتي كانت تحوي دفاعه عن العقيدة والمنهج وبخاصة شيخ الإسلام ابن تيمية ، بل وعندما زاره الشيخ علي رضا وسأله عن هل يعاب الإنسان بكثرة الردود ؟

فقال الشيخ الفوزان:لايعاب بل يثاب

وفرح الشيخ الفوزان كثيرا عندما علم بتحيق الشيخ علي رضا لكتاب "سيف الله "وتفضل أثابه الله بكتابة مقدمة له جاء فيها(ص6

"..فإن كتاب "سيف الله على من كذب على أولياء الله"تأليف الشيخ صنع الله بن صنع الله الحلبي المكي الحنفي رحمه الله ،كتاب مفيد في موضوعه ،وهو الرد على المخرفين الذين يعبدون الأولياء من دون الله أسوة بمن قبلهم ...." إلى قوله

" فقيّض الله للحق أنصارا يردون عنه شبه المشبهين ،وانتحال المبطلين ،ومن هؤلاء مؤلف هذا الكتاب الذي بين أيدينا ـ وكان مفقوداً لانعلم عنه شيئاً إلا مانجده من النقولات عنه في كتب التوحيد ـ حتى أتاح الله لإخراجه وتحقيقه فضيلة الشيخ: علي رضا بن عبد الله بن علي رضا ،فقد اعتنى بهذا الكتاب وعلّق عليه بتخريج مافيه من الأحاديث والآثار، وحقق نصه واستدرك على المؤلف بعض الأخطاء التي وقع فيها ـ وهي قليلة بحمد الله ـ لاتقلل من قيمة الكتاب ، فجزاه الله خيرالجزاء، وجعل ذلك في ميزان حسناته ،وزاده علماً نافعاً ،وعملا صالحاً..."اهـ

6)الشيخ العلامة عبد المحسن العباد البدرـ حفظه الله ـ

فقد قدّم لكتاب الشيخ علي رضا: "بيان تخبط وتخليط حسن المالكي وصاحبته في ما كتباه حول بيعة علي رضي الله عنه " بقوله

"بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده وصلى الله على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه وبعد

فقد قرأ علي أخونا الشيخ الفاضل: علي رضا بن عبد الله بن علي رضا النماذج التي كتبها في بيان تخبط وتخليط حسن المالكي وصاحبته في ما كتباه حول بيعة علي رضي الله عنه

وقد كشف عن جهلهما وسوء فهمهما لأنهما دخلا في شيء هما أجنبيان عنه فجزاه الله خيراً وأجزل له المثوبة وبيعة علي بعد عثمان رضي الله عنهما حق عند أهل السنة لا خلاف فيها، والباطل الزعم بأنه الأحق بالخلافة بعد النبي صلى الله عليه وسلم وهو قول بعض المبتدعة ومنهم المالكي نفسه كما في كتابه "قراءة في كتب العقائد"

والشيخ علي رضا ذو عناية واهتمام بالسنة والرجوع إلى كلام أهل العلم والاستفادة منهم لا سيما الشيخ الألباني رحمة الله، وأيضاً له جهود في الرد في الصحف على بعض أهل البدع والأفكار الخاطئة وله جولات مع المالكي في الرد عليه في الصحف قبل عدة سنين

وقد ذكر المالكي في أحد كتبه السيئة أنه أبتلى بأناس أحسدهم علي رضا، ولا أدري على أي شيء يحسد هذا المالكي ؟ أيحسد على الجهل بالسنة والنيل من الصحابة والسائرين على نهجهم من أهل السنة أم ماذا ؟

وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه

عبد المحسن بن حمد العباد البدر 8/11/1423 هـ

7)الشيخ المحدّث عبدالقادر السندي ـ رحمه الله ـ

فقد كان فخورا جدا بعمل الشيخ علي وتحقيقاته وخاصة "مسند علي"و"مسند عثمان" ـ والأخير لم يطبع بعد ـ فكتب في ذلك مقالين طويلين تم نشرهما في الصحف ومنها "المسلمون" وتجدها في كتاب الشيخ علي"المباحث العلمية" وقدأثنى فيهما ثناءاً عاطراً على الشيخ علي وعلى جهود في خدمة السنة النبوية

9)وقد أجازه الشيخ العلامة إسماعيل الأنصاري ـ رحمه الله ـ وهذا نص الإجازة

"أجازني شيخنا المحدث إسماعيل بن محمد الأنصاري في داره بمدينة الرياض يوم الاثنين

23/12/1415هـ للهجرة النبوية المباركة بالحديث المسلسل بالأولية والمعروف بحديث

الرحمة ، وهو أول حديث سمعته منه رحمه الله تعالى ، عن شيخه العلامة حمود التويجري

رحمه الله تعالى إجازة عن طريق الشيخين الفاضلين : عبد الله بن عبد العزيز العنقري ، وسليمان بن عبد الحمن الحمدان رحمهما الله تعالى بأسانيدهما الصحيحة المتصلة لكل ما روياه من كتب الحديث والمسلسلات والأثبات . وأبدأ بما بدأ به المحدثون واعتادوه في إجازاتهم وما جرت به من تقديم هذا الحديث على غيره فأقول وبالله أستعين : يتصل إسناد هذين الشيخين الفاضلين إلى الحافظ ابن الجوزي رحمه الله ، وهو بإسناده إلى الحاكم النيسابوري بإسناده إلى عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

)الراحمون يرحمهم الرحمن ، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء

قال شيخنا الأنصاري : هذا حديث حسن صحيح رواه البخاري - في التاريخ الكبير - والترمذي وأبو داود وابن أبي شيبة ومسدد ، وكل هؤلاء لم يسلسلوه إلى آخره ، وسلسله ابن فهد في بعض رواياته )ارحموا أهل الأرض يرحمكم من في السماء وهذا الحديث الصحيح غصة في حلوق أهل البدع والأهواء ؛ لأن فيه إثبات صفة العلو للعلي الغفار ، وهو ما لا يريدونه

كما أروي بهذا الإسناد إجازة: الكتب الستة، ومسند الإمام أحمد، وموطأ الإمام مالك 0 كما أروي بهذا الإسناد: مصنفات شيخ الإسلام ابن تيمية، وتلميذه العلامة ابن القيم رحمهما الله تعالى 0

كما أروي جميع مصنفات الحديث والفقه والتفسير والأصول والتاريخ واللغة العربية الموجودة في الأثبات الخمسة للشيخ التويجري ، وهي :( الإمداد بمعرفة علو الإسناد

و) قطف الثمر في رفع أسانيد المصنفات في الفنون والأثر ( و) الأمم لإيقاظ الهمم

و) بغية الطالبين لبيان المشايخ والمحققين المعتمدين ( و) إتحاف الأكابر بأسانيد الدفاتر ( 0

وهناك أثبات أخرى فيها بعض مصنفات لبعض أهل الزيغ والضلال فلا أرويها كما يقول

الشيخ التويجري بل أنكرها أشد الإنكار ، فلا ينبغي الاغترار بذكر هذه المصنفات في بعض

الأثبات ؛ لأن كثيراً من أصحابها تساهلوا في روايتها والأخذ بما فيها ) وتلك زلة عظيمة

سامحنا الله وإياهم وغفر لنا ولهم ( 0 أما الثبت الخاص بالشيخ التويجري رحمه الله والمسمى : )إتحاف النبلاء بالرواية عن الأعلام الفضلاء ( فأرويه مباشرة عن شيخنا إسماعيل الأنصاري رحمه الله عن الشيخ حمود التويجري رحمه الله 0 كما أروي ثبت الشيخ إسماعيل الأنصاري والمسمى )الدر الغالي في أسانيد إسماعيل الأنصاري ( و) إتحاف أهل الرسوخ بأسانيد الشيوخ ( 0 وقد نشرت ذلك في جريدة البلاد ( ملحق التراث ) والله أسأل أن يجعلني ممن وفقهم تعالى لخدمة كتابه وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام وأن يميتني على ذلك ، إنه ولي حميد

10) وكذا أجازه الشيخ المحدّث حمدي السلفي ـ حفظه الله ـ وقام بالتقديم لكتابيه :"الرد على بكر أبي زيد في معجم المناهي اللفظية" والآخر:"مقالات وأبحاث وردود علمية" حوالي في 900صفحة

*مؤلفات الشيخ وتحقيقاته العلمية

للشيخ وفقه الله عدد ليس باليسير ولله الحمد من التحقيقات العلمية الرصينة والمشاركات الثمينة نذكر ماطبع منها

1)مسند علي بن أبي طالب رضي الله عنه في(7) مجلدات كبار (تحقيق)،وأصله من جمع الأستاذ يوسف أوزبك

2)صفة الجنة للحافظ أبي نعيم الأصبهاني(3أجزاء)تحقيق

3)المجلى في تحيق أحاديث المحلى لابن حزم الظاهري (دراسة وتحقيق

4)الرد على القائلين بوحدة الوجود .لعلي القاري (تحقيق

5)سيف الله على من كذب على أولياء الله .لصنع الله الحنفي (تحيق

6)تسفيه الغبي بتبرئة ابن عربي .للعلامة إبراهيم الحلبي الحنفي(تحقيق

7)نعمة الذريعة في نصرة الشريعة .لإبراهيم الحلبي (تحقيق

8) إخبار أهل الرسوخ في الفقه والتحديث بمقدار المنسوخ من الحديث .لابن الجوزي(تحقيق

9) تهذيب الآثار. للطبري (الجزء المفقود) تحقيق

10) لاتكذب عليه متعمدا صلى الله عليه وسلم .(الجزء الأول) نشر بجريدة المدينةعلى حلقات

11)المباحث العلمية بالأدلة الشرعية (تأليف) ،وهي مجموعة مقالات وأبحاث ،وردود

12)أربعون بابا في الطب من الأحاديث الصحاح والحسان للبعلي الحنبلي.(تحقيق

13)الثلاثيات في الحديث(ابن ماجه وعبد بن حميد)،(تحقيق

14)الموضوعات فيإحياء علوم الدين .للسويدي العراقي (تحقيق

15)الإخبار بمافات من أحاديث الاعتبار (استدراك على السويدي

16)الفتاوى الحديثية للسخاوي (الجزء الأول) ،تحقيق

17)الابتهاج بأذكار المسافر والحاج .للسخاوي(تحقيق

18)رفع الباس عن حديث النفس والهم والوسواس .للشوكاني (تحقيق

19)الطب النبوي لأبي نعيم الأصبهاني (تحقيق

وله أبحاث وتحيقات زاخرة وجلّها تحت الطبع

وختاما نسأل الله أن ينفع بالشيخ السلفي الفاضل البحاثة (علي رضا) وأن يجعله شوكة في حناجر البدعيين والزائغين والحاقدين ،وسوف نقوم بإرفاق صورتزكيات وإجازات أهل العلم للشيخ علي رضا قريبا إن شاء الله لإسكات الرويبضة والشانئين أهل البهت الحاقدين ،والله الموفق

 Publié par 3ilmchar3i.net

 

Cheikh 'Ali Redâ Ibn 'Abd Allah Al-Madany - الشيخ علي رضا بن عبدالله المدني 

Partager cet article

Publié par 3ilm.char3i - La science legiferee - dans Savants - العلماء